لا تعاتبني إن آلمتك بعناقي هذا ... فاليوم أنام وحيدا يا ولدي ...